20‏/04‏/2007

شبه





للطيور أن تشبه الأزرق
و للسحالي أن تشبه الرمل
و للنجوم الظلمة
و للفئران الهروب
و للأرض الحزن
لماذا لم أ ُشبهني حتى الآن !!؟؟







هناك 12 تعليقًا:

إبـراهيم ... معـايــا يقول...

على فكـرة بقى مدونتك دي بتهرج !!! ، لأني كتبت لك تعليق ع البوست اللي فات وماظهرش :) ؟. . . .

تحيااااااااتي ، وأنا باااجي أهو
.
.
.
كنت كاتب لك فيه إنـك حد جميييل قووووي
.
. وإني كمان مكتشف سعاد ماسي قريب ، يبدو أننا نكتشف الأشياء الحلوة متأخرًا ....
حلو المقطع ده على فكـرة

غادة الكاميليا يقول...

لم تشبهك حتى الآن لأنك لست عاديا لكن عندما تأتى فرصة أن تشبهك ستلتقى انت وانت عند منعطف جديد منك
رائع هذا المقطع
رائع أنت

مادو يقول...

ابراهيم
دي مش بتهرج بقى
ده بالتأكيد حظي أنا اللي وحش
يظهر اننا فعلا بنتعرف على الحاجات الحلوة متأخر

مادو يقول...

غادة
كيفك أيتها الغالية
- هي قلبت فصحى كده ليه -
ازيك يا غادة
أتمنى أن ألقيني داخلي قريبا
أأمل
المقطع رائع بمرورك
تحيتي

دعاء عبده يقول...

أحيانا اعدى كده ولا يهمنى
لكن مش معاك يا هايل
جمييييل

مادو يقول...

ازيك يا دعاء
ميرسي يا فندم

CrAzY-bOy يقول...

بوست حلو
بس بجد جامد

تحباتى

مادو يقول...

CrAzY-bOy
ميرسي يا رفيق
تحياتي

متغيرة شوية يقول...

الله

مادو يقول...

يا سلام
ماشي يا ست سلمى هنعتبره إعجاب

مصطفى الحسيني يقول...

أحييك بشدة
مش قادر اكتب حاجه تانى

مادو يقول...

مصطفى باشا حمد لله ع السلامة
أهلا بيك في أرض العذاب و الضنا